Advertissement

كم وجبة في اليوم لإنقاص الوزن؟ جواب قطعي ونهائي

 

يبدو أن الكثيرين في أيامنا هذه يبحثون عن حلول للتخلص من الوزن والدهون الزائدة. على الرغم من الجهود الجبارة التي يبذلها اختصاصيو التغذية والحميات الغذائية، ما زلنا نرى نماذج منتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي للأجسام البدينة.

وسائل الإعلام سريعة في التعرف على أخبار أحدث الحميات التي يفترض أنها "مضمونة" والتي من المؤكد انها ستساعدك في الحصول على الجسم الذي تريده، ثم هناك عدد كبير من البرامج التلفزيونية الواقعية لـفقدان الوزن.

بالإضافة إلى ذلك، نشهد المزيد والمزيد من العناوين الرئيسية حول وباء السمنة لدينا، ومع ازدياد وعينا بالمشكلات الصحية الخطيرة والموثوقة جيدًا التي تأتي مع زيادة الوزن، فلا عجب أن فقدان الوزن هو أحد أكبر الموضوعات في يومنا الحديث.

مع وجود العديد من النظريات المتضاربة حول فقدان الوزن، ليس من السهل دائمًا معرفة النصيحة التي يجب اتباعها. إذن، إليك بعض المعلومات لمساعدتك في الإجابة على أحد هذه الأسئلة التي لاطالما يتم طرحها: كم عدد الوجبات التي يجب أن تتناولها يوميًا لإنقاص الوزن؟

 

كم وجبة في اليوم لانقاص الوزن, لانقاص الوزن, نظام غذائي لانقاص الوزن
كم وجبة في اليوم لانقاص الوزن


عدد الوجبات في اليوم لإنقاص الوزن

اتباع نظام غذائي جذري لا يجدي

اهم الاشياء اولا؛ اتباع نظام غذائي لا ينجح دائما. عزيز(تي) القارئ(ة)، أنا متأكد من أنك جربت العديد من الأنظمة الغذائية في الماضي. لا شك في أن تقليل عدد السعرات الحرارية التي تتناولها بشكل كبير، أو الاستغناء عن مجموعة غذائية كاملة سيؤدي إلى نتائج قصيرة المدى لفقدان الوزن.

لكن المفتاح هنا هو "المدى القصير". غالبًا ما ينتقل الأشخاص من نظام غذائي إلى آخر، عادةً عندما لا يتمكنون من الحفاظ على النظام الغذائي الذي يتبعونه أو يرون نتائجهم ثابتة. هذا ما نسميه "حمية اليويو" وهي ليست جيدة بالنسبة لك.

تشير بعض الأدلة إلى أن نظام اليويو الغذائي يزيد في الواقع من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، بينما تظهر دراسات أخرى أن هذا النوع من النظام الغذائي يمكن أن يزيد وزنك لأنه قد يؤثر على عملية التمثيل الغذائي لديك، من خلال برمجته لتخزين المزيد من الدهون!

 

تناول وجبات صغيرة بانتظام

النظرية الأكثر شهرة حول عدد الوجبات التي يجب أن تتناولها يوميًا لــفقدان الوزن هي تلك التي تقول إنه يجب عليك تناول وجبات صغيرة منتظمة طوال اليوم (حوالي 5 الى 6 وجبات). المنطق الكامن وراء هذه النظرية يقوم على التمثيل الغذائي في الجسم.

من خلال تناول وجبات صغيرة منتظمة، فإن ذلك يساعد على الحفاظ على الأيض، مما يساعدك على حرق السعرات الحرارية. أيضًا، سيتم تدريب جسمك على توقع الطعام، وبالتالي لن يدخل في "وضع التجويع" حيث يخزن الجسم الدهون لاستخدامها لاحقًا.

هذا يسمح للجسم بحرق مخازن الدهون التي هي ببساطة ليست ضرورية، لأنه يعلم أنه سيحصل على إمدادات ثابتة من الطعام. يمكن تحقيق هذه النتائج عند تناول الطعام كل 3 ساعات، على سبيل المثال وجبة إفطار صغيرة وغداء وعشاء، بالإضافة إلى 2 أو 3 وجبات خفيفة.

 

الصيام المتقطع

من ناحية أخرى، تشير مجموعة متزايدة من الأدلة إلى أن الصيام المتقطع هو أفضل طريقة لفقدان الوزن وصحة جيدة. الصيام المتقطع هو عندما تأكل بشكل طبيعي في يوم ما، والصيام في اليوم الذي يليه. في خطة النظام الغذائي هذه، لا يعني الصيام عدم تناول الطعام، ولكن تقليل السعرات الحرارية اليومية التي تتناولها إلى ما يقرب من 25٪ فقط من السعرات الحرارية العادية. يمكن القيام بذلك عن طريق تخطي وجبات الطعام.

السبب في أن الصيام المتقطع يساعد في إنقاص الوزن لأنه يعمل على زيادة مستويات هرمون النمو البشري في الجسم، وهو هرمون يساعد على حرق الدهون. بالإضافة إلى ذلك، يساعد الصيام على تنظيم مستويات الأنسولين في الجسم (ترتبط المستويات العالية من الأنسولين ارتباطًا وثيقًا بالسمنة).

يرجى ملاحظة أنه إذا كنت مصابة بداء السكري، أو ما قبل السكري، أو سكر الدم، أو حامل أو مرضع، فعليك توخي الحذر مع الصيام واستشارة أخصائي صحي قبل اتخاذ قرار بالقيام ببرنامج الصيام.

 

حساب السعرات الحرارية

العديد من الأنظمة الغذائية عبارة عن أنظمة غذائية يتم التحكم فيها بـالسعرات الحرارية، حيث يعتمد فقدان الوزن ببساطة على حساب السعرات الحرارية، بغض النظر عن عدد الوجبات التي تتناولها يوميًا. المنطق هنا هو أنه طالما أنك تأكل سعرات حرارية أقل مما يحتاجه جسمك للحفاظ على وزنك الحالي، فسوف تفقد الوزن. لكن النقطة الحاسمة هي أن السعرات الحرارية ليست كلها متشابهة.

يمكنك استعمال حاسبتنا الذهبية في حساب السعرات الحرارية التي يلزمك استهلاكها بشكل يومي.

في نظام غذائي يتم التحكم فيه بالسعرات الحرارية، قد يكون من الممكن تناول العديد من الأطعمة الغنية بالسكر يوميًا. ومع ذلك، تحتوي على سعرات حرارية "فارغة" لا يحتاجها جسمك ومن المرجح أن يخزنها على شكل دهون. من ناحية أخرى، إذا حصلت على السعرات الحرارية من الأطعمة الصحية المليئة بالعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، فسيتم استخدام هذه السعرات الحرارية بشكل فعال وفعال من قبل الجسم لأداء جميع وظائفه الضرورية.

 

اتبع ما يناسبك

كما رأينا، هناك آراء وأدلة مختلفة فيما يتعلق بمسألة عدد الوجبات التي يجب أن تتناولها يوميًا لإنقاص الوزن. وجزء من السبب في ذلك هو عدم وجود إجابة محددة - الإجابة في الواقع ستعتمد إلى حد كبير على الفرد.

يختلف جسم كل شخص عن الآخر وسوف يتحلل ويهضم ويخزن الطعام بشكل مختلف. في نهاية اليوم، يتعين عليك تعديل عاداتك الغذائية وفقًا لما تشعر أنه مناسب لك.

سيشعر بعض الناس بالراحة عند تناول 6 وجبات صغيرة في اليوم، بينما لا يحب البعض الآخر الاكل طوال اليوم باستمرار. قد يحب الآخرون فكرة الصيام المتقطع، في حين قد يجد الأشخاص الذين لديهم وظيفة أو نمط حياة أكثر نشاطًا أن ذلك غير متوافق.

أهم شيء يجب تذكره ليس عدد الوجبات في اليوم ولكن أنواع الوجبات التي تتناولها. إذا كنت تأكل الأطعمة الصحيحة، بغض النظر عن مدى كثافتها من السعرات الحرارية، وتقليل حجم الجزء بحيث لا تفرط في تناول الطعام وتشعر بالامتلاء أو الانتفاخ، فمن المرجح أن تحقق أهدافك المتعلقة بفقدان الوزن.

 

Post a Comment

أحدث أقدم
Advertissement
Advertissement