أغذية تحسين المزاج والتخلص من الطاقة السلبية

الكثير من الأشخاص ينتابهم الشعور بالقلق المفاجئ خلال النهار، والذي يكون السبب وراءه عدة عوامل سواءا نفسية، اجتماعية... . لكن القليل من يعلم أن التعذية تلعب دورا كبيرا في تحسين المزاج وتعزيز الشعور بالسعادةفكيمياء الجسم فريد من نوعه كل شعور نشعر به خلال اليوم هو نتيجة لافرازات هرمونية وتفاعلات كيمياية، تعطينا في الأخير الشعور والاحساس الذي نشعر به في تلك اللحظة، ويبقى الأكل أحد المحفزات الايجابية للجهاز النفسي والشعوري للشخص. 

فكما توجد أسباب تجعلنا نشعر بحزن مدعق، فهناك ايضا اشياء تشعرنا بالفرح اولها واساسها الطعام الذي نستهلكه، تريد ان تعرف كيف تساعد التغذية في الشعور بالسعادة، استمر في القراءة.

$ads={1}



 

1-كيف نشعر بالسعادة وما الهرمونات المسؤولة:

 

لعلمك عزيزي القارئ أن كل الأحاسيس التي نشعر بها هي مقرونة بالكمية والكيفية التي تتغير بها معدلات الهرمونات في أجسامنا. فمثلا الشعور بالخوف والتوتر هو ناتج عن افراز كمية كبيرة من الأدرنالين والكورتيزول في الجسم.

اما الشعور بالسعادة والبهجة، فهناك أربع هرمونات مسؤولة عن تحديد مستواها، وهي:

 
Endorphine
Dopamine
Sérotonine

Ocytocine


: Endorphine
 نأخذ مثال‎
عندما نذهب للنادي الرياضي أو نمارس الرياضة، فإن الجسم يفرز هذا الهرمون كي يتغلب على إحساس الألم التي تسببه التمرينات وهذا هو سبب الإحساس بالمتعة عند ممارسة الرياضة، كما أن الضحك طريقة جيدة لإفراز الإندورفين.
نحن نحتاج على الأقل 30 دقيقة يومياً مشاهدة أشياء مضحكة ومسلية أو ممارسة الرياضة كي نحصل على جرعتنا اليومية من الإندورفين.

: Dopamine
في رحلة الحياة كل منا يحقق مهام كثيرة سواء كبيرة أو صغيرة، شعور الإنجاز هذا يتسبب في إفراز الدوبامين بنسب متفاوتة و كذلك عندما نتلقى التقدير مقابل أي عمل أنجزناه، كما أن أي عمل يجعلنا نشعر بالفخر فإن الجسم يفرز هذا الهرمون والذي بدوره يرفع مستوى شعورنا بالسعادة.

: Sérotonine
يأتي عندما نفيد الآخرين، أي عندما نتخطى أنفسنا و نكون قادرين على العطاء للطبيعة أو للمجتمع، حتى ولو كانت مشاركة معلومة مفيدة مع الغير أو كتابة بوست مفيد على الإنترنت أو إجابة شخص على سؤال ما، جميع ما ذكر يجعل الجسم يفرز السيروتونين و بالتالي الإحساس بالسعادة.

: Ocytocine
يتم إفرازه عند التقرب من الأشخاص، عند المصافحة، عند الحضن. ولهذا السبب يجب علينا حضن طفل صغير مزاجه مضطرب كي يزداد لديه هذا الهرمون ويشعر بالسعادة من جديد.


إذن ببساطة علينا :


 
أن نمارس الرياضة كل يوم من أجل الأندورفين.


 أن نحقق إنجازات ولو صغيرة كل يوم من أجل الدوبامين.

 أن نكون نافعين لغيرنا من أجل 
السيروتونين.

 أن نحضن الأولاد أو الأصدقاء و الأهل من أجل 
الأوكسيتوسين.

 

2- أغذية تحسين المزاج والتخلص من الطاقة السلبية

 

كما تعلم عزيزي القارئ، هذه الهرمونات تحتاج لعناصر ومواد أساسية كأحماض أمينية وفيتامينات معنية. لهذا فتناول الأطعمة التي تحتوي على مواد مثل حمض الفوليك، وفيتامين C، وفيتامين ب 12، كفيلة بتغير مزاجك اليوم.

فيما يلي سنطلعك على أهم الأغذية التي توفر لجسمك العناصر الأساسية لبناء الهرومنات المحفزة للسعادة:

أغذية ترفع من هرمونات السعادة بشكل رهيب


1. الشوكولاتة الداكنة

لا غنى عن ذكرها بحيث تعتبر الشوكولاتة الداكنة أساسا مساعداً على الشعور بالسعادة، لاحتوائها على مادة الكافيين التي تعتبر منشطاً فعالاً للجهاز العصبي بحيث تعمل على تخليصه من التعب، لهذا فإن الشوكولاتة الداكنة تساعد على تحسين المزاج من خلال تحسين تدفق الدم إلى الدماغ وتنشيطه.


2. الطماطم

تحتوي الطماطم على مادة الليكوديين ومضادات الاكسدة التي تعمل على حماية الدماغ، إذ ينصح بتناولها مع زيت الزيتون الذي يقوم بدوره بالمساعدة على امتصاص مادة الليكوديين بفاعلية أفضل ويعتبر علاجا فعالا لمحاربة الكأبة وتعديل المزاج.


3. جوز الهند والمكسرات

تعتبر المكسرات من الأطعمة التي تجلب السعادة لاحتوائها على دهون تقوم بتحسين المزاج وتحفز عمل الدماغ.


4. المحار والمأكولات البحرية

يحتوي المحار على نسبة عالية من الفسفور وفيتامين ب 12 والبروتينات، بالإضافة الى انه غني بالزنك. ويعتبر المحار غذاء قليل الدهون فهي من الأطعمة المهمة لتحسين المزاج بالإضافة إلى أنها مهمة للغدة الدرقية.

وأفضل الأنواع التي ينصح بها لتحسين المزاج وجلب السعادة سمك التونة والماكرين والمحار بأنواعه.


5. اللبن


يحتوي اللبن على الكالسيوم أكثر من الحليب ويحتوي على البوتاسيوم والمغنيسيوم وفيتامين ب 12 وفيتامين ب. حيث يقوم بإطلاق شحنات من السعادة إلى الدماغ كما أنها تعتبر من الأطعمة المناسبة لتخفيف الوزن.


6. النشويات


تعتبر النشويات من الأطعمة التي تساعد في تحسين المزاج وذلك لقيامها بزيادة هرمون السيروتونين في الدم فتقوم بإعطاء شعور بالراحة والهدوء ولذلك من الأفضل تناولها في فترة العشاء لتساعدك على الاسترخاء والنوم.


7. العسل


يعتبر العسل من الأغذية المحسنة للصحة وله فوائد عديدة. يعتبر وسيلة صحية أكثر من التحلية بالسكر العادي فهو يقوم بمحاربة الإحباط بالإضافة إلى أن العسل لا يرفع نسبة السكر بالدم بشكل سريع ويحتوي العسل على كثير من المواد المحسنة للمزاج فيتامين ب واحتوائه على مادة حمض الفوليك التي تساعد في تحسين المزاج.


8. الثوم


يعتبر الثوم مكافح للكأبة وجالب السعادة فلذلك يطلق على الثوم صانع البهجة وذلك لاحتوائه على مادة الكروم والتي تقوم بدورها بالتأثير الإيجابي على هرمون السيروتونين والذي يطلق عليه مادة البهجة، وهو يقوم بتنظيم المزاج ومعالجة الشعور بالخوف والارتباك.


9. السبانخ


يقوم السبانخ بمحاربة الاكتئاب وجلب السعادة بسبب احتوائه على حمض الفوليك الذي يقوم بدوره بخفض نسبة التوتر.

 

10. الموز


تناول الموز فهو يجلب السعادة وتجلب الشعور بالرضا وذلك لاحتواء الموز على مادة التربتوفان، الذي يتحول إلى هرمون السعادة بالإضافة الى انه غني بمادة البوتاسيوم فهو غذاء جيد لتعديل المزاج.


11. الفلفل الأحمر


يعتبر الفلفل الأحمر من الأطعمة التي تقوم بتحسين المزاج فتناول الفلفل الحار يقوم بزيادة هرمونات السعادة مثل هرمون السيروتونين هرمون الاندورفين ويقوم بتهدئة الأعصاب وتخفيف التوتر في جسم الانسان.


12. البيض


هل تعلم أن البيض يجلب السعادة ويعدل المزاج؟ إنه كذلك بسبب المركبات التي تنتج عن هضم مركب الكولين في البيض، والذي يقوم بدوره الشعور بالسعادة مثله مثل هرمون السيروتونين والدوبامين.

Post a Comment

أحدث أقدم