Advertissement

هل شرب عصير الفواكه يعد صحي أم مضر؟

من التساؤلات التي يتم طرحها بشكل متكرر لدى الكثيرين من عشاق عصائر الفاكهة، هل شرب عصير الفواكه مضر؟ أي بمعنى أخر هل جسم الإنسان يحصِل منافعه من عصير الفواكه بنفس الكيفية التي يحصلها من الفاكهة بحد ذاتها؟ 

يستهلك الكثير من الناس العصائر ولايدركون ماذا خطورة ذلك، فالأشخاص الذين يتبعون نظاما غذائيا صحيا، ويتعاملون مع السعرات الحرارية بحذر ووعي يشربون عصير الفاكهة على الأكثر مرتين في الأسبوع. والسبب هي مضار الافراط في شرب عصير الفاكهة.

$ads={1}

هل عصير الفواكه صحي أم مضر؟

دوافع شرب عصير الفاكهة

يفضل الكثير من الأشخاص، شرب عصير الفواكه عوض تناول الفاكهة، وذلك لبضعة أسباب أهمها:

أولا: لنضارتها ونسبة مائها العالية، وبالتالي تأثيرها المرطّب للجهاز الهضمي،
ثانيا: مذاقها الحلو،( السكر في شكل جزيئة الفركتوز) الذي يمنع شعورا رائعا لشاربه.
ثالثا: الفيتامينات ــ وخاصة فيتامين (ج) ــ والمعادن والعناصر الأساسية: الكالسيوم، البوتاسيوم، الفسفور، والحديد، إلى آخر ذلك.

رابعا: لبُها الغني بالألياف المفيدة لجسم الإنسان.

القيمة الغذائية لعامة الفواكه تتشابه، باستثناء الألياف وبعض الفيتامينات والكالسيوم، والتي تضيع أثناء الضغط وإنتاج عصائر الفواكه.

$ads={2}

مضار شرب عصير الفاكهة

في الواقع، من خلال إعداد عصير الفاكهة والتخلص من الألياف، نقوم أيضاً  بتسهيل حصول الجسم على سكر الفركتوز من الفاكهة الذي يتم امتصاصه من طرف الأمعاء الدقيقة، ثم يصل هذا الأخير بسرعة كبيرة إلى مستوى الكبد، الذي لا يعرف كيفية استخدامه بشكل صحيح: ويتم تحويل جزء كبير منه إلى دهون تمر في الدم وتزيد من مقاومة الأنسولين (هرمون تعديل نسبة السكر في الدم) في الأنسجة، وبالتالي خطر الإصابة بمرض السكري.


في عام 2015، قام فريق من كلية الصحة العامة في هارفارد بالتحقيق في تأثير سكر الفركتوز على صحة القلب والأوعية الدموية. وبعد العديد من الدراسات الطبية والتحليلات الوصفية لهذا الموضوع، وجدت أن الأشخاص الذين يستهلكون مشروباً أو مشروبين غنيين بالسكر يومياً يواجهون خطر الإصابة بنوبة قلبية وأمراض قلبية قاتلة بنسبة 35%، أكثر من 16% يصابون بسكتة دماغية،  ونسبة كبيرة تصاب بمرض السكري من النوع 2 مقارنة بالأشخاص الذين يستهلكون كميات قليلة من المشروبات السكرية أو لا يستهلكونها.


إضافة الى أن سكر الفركتوز يعتبر أحد الأسباب المسؤولة عن التأثيرات القلبية الوضعية. وبما أن عصائر الفاكهة تحتوي على كثافة قوية من السكر المذكور اعلاه مماثلة لغيرها من المشروبات السكرية، فقد تبين أن العديد من الأشخاص ممن يتناولون عصائر الفاكهة مصابون بالوزن الزائد، فضلاً عن تطور الأمراض المزمنة.


بعد قراءة وفهم كل هذا لا يمكننا إلا أن نستنتج أن تناول الفاكهة دون عصرها هو الأفضل لصحة الانسان. هذا لا يعني الامتناع عن شرب عصير الفاكهة نهائيا لكن ينصح بعدم الإفراط في ذلك، أي مرة أو مرتين على الأكثر في الأسبوع. كل هذا لأجل تغذية صحية فهي أساس الصحة السليمة. 

يمكنك حساب عدد السعرات الحرارية التي يجب عليك استهلاكها بشكل يومي.

3 تعليقات

إرسال تعليق

أحدث أقدم
Advertissement
Advertissement