Advertissement

فوائد سحرية للأناناس لم تكن تعرفها من قبل


فوائد سحرية للأناناس و أنزيم البرومالين



فوائد سحرية للأناناس لم تكن تعرفها من قبل




عندما نتحدث عن الأناناس، فلا يمكننا نسيان البرومالين، الأنزيم الموجود في ثمار الأناناس، دعنا نتحدث عن فوائده اذن.

 

ما هي فائدة تناول البرومالين؟


البروميلين هو واحد من مجموعة إنزيمات البروتيوليتيك (الإنزيمات القادرة على هضم البروتينات). وعلى الرغم من أن معظم الإنزيمات يعتقد أن امتصاصها يكون بطيئا، فإن كميات هامة من البروميلين تكون سهلة الامتصاص.

 

وعادة ما تستخدم إنزيمات البروتيوليتيك من غير البروميلين للأفراد الذين يعانون من عسر الامتصاص
وبالرغم أنه من المعلوم أن اتحاد البروميلين مع الإنزيمات الأخرى وعصارة الصفراء المؤكسدة يساعد على عملية هضم الطعام، إلا أنه عموما لا يستخدم لمثل هذا الغرض. علما بأن البروميلين يساهم في هضم البروتينات، ولذلك ربما يستخدم كعامل مساعد في الهضم.

 

ويعتبر البرومليين مخفف طبيعي للدم، لأنه يمنع فرط لزوجة الصفائح الدموية بين بعضها البعض.

 
بالإضافة إلى أن البروميلين يقلل من سمك المخاط المحتجز فى الشعب الهوائية، والذي قد يساعد مرضى أزمة (الربو) أو التهاب الشعب الهوائية المزمن، على التخلص من هذا المخاط.
وهنالك دليل أولى بالنسبة لكل من الإنسان أو الحيوان، يقول بأن البرومليين يمتلك خاصية مضادة لنشاط الأورام الخبيثة.


ويمكن للبروماليين أن يؤدي إلى تغيرات مفيدة في كريات الدم البيضاء، مع أثر فعال لتقوية الجهاز المناعي بالجسم.

 

ما أهمية أو فائدة هذا الأنزيم لعمل الجسم؟

 

البروماليين الطبيعي المستخلص من ثمره الاناناس ووظيفته:

 

 يساعد على نقص الوزن.

 
يزيد من تعبئة الطاقة المخزونة (انهيار الكربوهيدرات في الكبد و الدهون الثلاثية في الخلايا الدهنية وانهيار النسيج الدهني (الخلايا الشحمية) لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة.


زيادة نسبة العضلات وزيادة معدل الأيض أي معدل حرق الدهون في الجسم للحصول على الطاقة.

يمنع تراكم الدهون داخل الأوعية الدموية، خاصة الشرايين، ويمنع تصلبها.

 

يساعد على تخفيف أعراض هشاشة العظام.


ويعتبر البروملين عامل مقاوم للالتهاب ولهذا السبب فهو مفيد في شفاء حالات الإصابات البسيطة، وبالتحديد الالتواءات والاجهادات التي تصيب العضلات أو الأوتار، أو حتى الإصابات المباشرة للعضلات، والآلام المصاحبة للإصابات الرياضية. ويمكن دهن البروملين موضعيا على الجروح ككريم، كما يمكن أن يكون مفيدا لإزالة مخلفات الجلد التالف كما في حالات الحروق، وقضمه الصقيع، ولتعجيل سرعة التئام الجروح وإبرائها.


ونتيجة لأثره المقاوم للالتهاب، وجد أن البروملين يخفف من الألآم بعد العمليات الجراحية بصورة طيبة، وذلك في بحث متحكم فيه تم أجراؤه على الإنسان.


كما أثبت بحث مزدوج أن البروملين فعال في تخفيف الأورام والكدمات، وكذلك لتخفيف الألم عند المرأة التي أجريت لها عملية جراحية بسيطة فيما يتعلق بالولادة (شق الفتحة الفرجية أو شق العجان).


ويمكن أن يكون الأثر المقاوم للالتهاب هو السبب الذي جعل هذا الأنزيم (البروملين) فعالا بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من التهاب الجيوب الأنفية.


وتأتي بعض الدلائل المؤيدة للبروملين في علاج التهاب الجيوب الأنفية من البحث المزدوج بالاتحاد مع التربسين trypsine، وهو نوع أخر من الإنزيمات.


ويمكن أن يخفف البروملين عدوى المسالك البولية بسبب تأثيره المضاد للالتهاب.


علاوة على ذلك، وربما نظرا لتأثيره المقاوم للالتهاب، ثبت أن البروملين يساعد المرضى المصابين بالتهاب المفاصل الرثوي أو الروماتويد في البحث التمهيدي،


يعتبر البروملين مخففا طبيعيا للدم لأنه يكافح السماكة الزائدة للصفائح الدموية.

 

بالإضافة إلى ذلك فإن البروملين يخفف المخاط الغليظ ويعمل على إذابته، الأمر الذي يمكن أن يساعد المصابين بأزمات الربو asthma، والالتهاب الشعبي chronic bronchitis.

 

ويمكن أن يؤثر البروملين فى احداث تغييرات مفيدة في خلايا الدم البيضاء مع تأثيرات ايجابية ممكنة على المناعة.

 

أين يوجد البرومالين؟

يوجد البروملين غالبا في سيقان أشجار الأناناس، والثمار ذاتها ويتواجد كمكمل غذائي في محلات الأغذية الصحية.

 

ما هو المقدار الذي يتم عادة تناوله؟

من كبسولات أو أقراص للبروميلين من80 الى320 ملغ مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.

ما لم يتم استخدامه كوسيلة مساعدة للهضم، فأنه ينبغي أن يؤخذ على معدة فارغة وكوسيلة مساعدة للهضم، ينبغي إن يؤخذ بروميلين مع وجبات الطعام بكميات على أن يكون مجموعها 500 ملغ يوميا ولعلاج الالتهابات فالكميات الموصي بها تصل الي500 ملغ أربع مرات يوميا ويستطيع الذين يعانون من التهاب المفاصل أن يأخذوا ما بين 500 ملغ و2000 ملغ في اليوم مقسمة إلى جرعتين لعلاج آلام المفاصل.

 

الآثار الجانبية للبروميلين:

لا ينبغي استخدام البروميلين لأكثر من أسبوعين، وبالرغم من أن هذا ليس عاما، فالآثار الجانبية يمكن ان تتضمن الغثيان، التقيؤ والإسهال.

 

 كما لا ينبغي للأشخاص الذين لديهم حساسية للأناناس ان يستخدموا بروميلين. من الممكن أن يتفاعل بروميلين مع بعض الأدوية وتشمل المضادات الحيوية وأدوية تجلط الدم و تبين بعض الدراسات أنه في الواقع قد يزيد مستويات المضادات الحيوية في الدم، مما يشير الي أنه يمكن استخدامه لتقوية امتصاص تلك الأدوية، و لكن مثل هذه الدراسات لم تكن حاسمة.


يمكن أيضا أن يسبب بروميلين نزيف، لذلك فأن الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الدم ويتناولون أدوية تجلط الدم لا يمكنهم استخدامه دون تجنب خطر النزيف، وأخيرا حيث انه لم يحدد بعد إذا ما كانت المرأة الحامل أو الأطفال الصغار يمكنهم استخدام بروميلين بأمان فانه يجب لهذه الفئات تجنب استخدامه.

بهذا نكون وصلنا الى نهاية المقال، عزيز(تي) القارئ(ة) إذا استفدت من الموضوع يمكنك قراءة هذا المقال، الذي يتحدث عن تقوية جهازك المناعي من خلال تغذيتك بالضغط هنا.


Post a Comment

أحدث أقدم
Advertissement
Advertissement